Thursday, February 15, 2007

استمرار اعتصام طلبة قسم الالكترونيات بكلية الهندسة








السلام عليكم


اعتذر مبدئيا على الاشتراك في موضوع التاج على الاقل مؤقتا او حتى اقتنع بأنه له معنى على الاقل ...


اما الان فأعود اليكم بتفاصيل اعتصام طلاب كلية الهندسة الذي استمر اسبوعا كاملا اوقفوا فيه الدراسة
ففي صورة اعتقد انها مؤشر إيجابي جدا على نمو الوعي الحركي لدى الطلبة و ايضا لازدياد حالة السخط بين افراد المجتمع عامة و اعتراضهم على اسلوب الدولة في التعامل في العديد من القضايا نظم طلبة قسم الاتصالات و الالكترونيات اضرابا و اعتصاما عن الدراسة استمر حتى نهاية الاسبوع الاول من الفصل الدراسي الثاني اعتراضا على اعتقال الدكتور عصام عبد الحميد حشيش نائب رئيس قسم الاتصالات و الالكترونيات و يبدأ الاعتصام من الساعة الثامنة و النصف صباحا و ينتهي عقب صلاة الظهر و قد يستمر حتى الساعة الثانية
و تكلم مصطفى اشرف الطالب بالفرقة الرابعة حيث اكد انه لا يوجد اي حق للدولة في محاكمة الدكتور عصام حشيش عسكريا فهو لم يرتكب اي جرم يخل بأمن الدولة القومي كما ان الدكتور من خلال معرفتنا به لا يمكن ان يكون قد قام بأي شيء يسيء به او لنا او للدولة.
اما معتصم فيقول انه على الرغم من انني لا انتمي لاي اتجاه سياسي و قد اكون مختلفا مع فكر جماعة الاخوان التي ينتمي لها الدكتور و لكنني اثق انه لا يرضي الله سبحانه و تعالى ان يكون رجلا عمره 57 عاما و حالته الصحية متردية و له مكانة علمية مرموقة ان يحاكم محاكمة عسكرية ويعتقل بهذه الصورة .
اما كريم عاطف من رابطة طلاب العمل الإسلامي الجناح الطلابي لحزب العمل فيؤكد انه و اخوانه في الرابطة يرون ان الدكتور عصام حشيش هو معلمنا و استاذنا بالمقام الاول بغض النظر عن انتمائه السياسي و له علينا الكثير من الحقوق و الواجبات ابسطها ان نطال برفع الظلم عنه...كما ان اقتحام منزل الدكتور عصام- وهو ذو مكانة علمية و ادبية لا يستهان بها -و احالته للمحاكمة العسكرية يؤكد حالة النفاق السياسي و الاستبداد التي نعيشها في وطننا من قبل النظام الحاكم فعلى الرغم من هذه الاعتقالات التي تطال المعارضين و الناشطين السياسيين على النقيد من اشخاص اضروا مصالح الوطن صراحتا و معروفين لنا جميعا كيوسف والي و اعوانه لا زال يتبجح النظام و يعلن اننا في وطن ديموقراطي !
اما محمود صلاح من جماعة الاخوان فقال ان ما حدث هو تصرف متوقع من الامن في ظل محاربة الامن للجماعة و خوفهم من انتشار الجماعة و إيجاد اجيال ملتزمة دينيا اما عن موقف ادارة الكلية فنأمل منهم خيرا إن شاء الله.
اما م/ امير من اعضاء هيئة التدريس فأكد ان اعضاء هيئة التدريس يبذلون قصارى جهدهم و هذا هو ما اكده ايضا م/ هاني المعيد بالقسم حيث عبر عن حالة الغضب لتي يشعر بها جميع افراد القسم من طلبة و عاملين و اعضاء مجلس القسم..و لكنه يرى ان الاعتصام قد يكون وسيلة لتفعيل هذا الغضب و جعله وسيلة ضغط.
اما منى و نهال طالبتان بالقسم فقالا انه على الرغم من انهما لا يعرفان تفاصيل قضية الدكتور عصام و انهم لا يعرفون انه ينتمي للاخوان حيث لم يظهر اي شيء يدل على هذا حيث كان يركز كل مجهوده في المحاضرة لتوصيل علمه بصورة ميسرة لطلبة كما ان دكتور عصام معروف بسعيه الدائم لخدمة الطلبة .و انه يجب ان يستمر الاعتصام اكثر من يوم واحد للضغط لتحويله للمحاكمة المدنية بدلا من المحاكمة العسكرية.


4 comments:

Anonymous said...

انا شايف ان هذا الاعتصام لم يحدث فارق
لانه لا يمثل اي ضغط علي الحكومة حتي تنصاع لمطالبكم
لقد أسمعت اذ ناديت حيا........ولكن لا حياة لمن تنادى
فما بالك بمن ليس عنده حياة ولا دم

محمود said...

السلام عليكم
اخي العزيز
الاعتصام لم يكن من اهدافه الافراج الفوري عن الاستاذ الدكتور و لكن كان له هدفان الاول هو احداث ضغط على اعضاء هيئة التدريس كي يتخذوا موقف حاد متضامن مع الاستاذ و الثاني هو تحريك الطلبة و ارى ان الهدفين قد حققوا نوعا من النجاح و اعتقد ان العدد سيتضاعف إذا تم عمل اعتصام اخر مما قد يشكل بالفعل ضغطا على الحكومة كما ان إيقاف الدراسة بالقسم ليس امرا هينا على ادارة الجامعة و لا على الطلبة انفسهم...
تحياتي

No Fear said...

السلام عليكم
كان نفسي يكون عندي الشجاعة علشان أعمل حاجة زي كده
ربنا يوفقهم جميعا
سلام

الكون said...

مشكور والموضوع ليس لدي فيه اي معرفه