Tuesday, November 21, 2006

كلام كتييييييييييير

السلام عليكم
اشعر و كأننى لم اكتب منذ فترة كبيرة , اشعر و كأن فى اشياء كثيرة اريد كتابتها , و سأبدأ الان بأول هذه الاشياء
المواصلات
احيانا نشعر بحزن و اسى اذا وقف الضابط احد السائقين لاخذ رخصته و دفع مبلغ ما , و لكننا فى احد الاحيان تصل بنا الدرجة الى ان نقول : " يستاهلوا اكتر من كده كمان ", عندما لا نجد مواصلة توصلنا الى كليتنا او عملنا صباحا , او نتأخر عن ميعاد محاضرتنا و اشغالنا لان السائقين مقسمين المسافة , يعنى مثلا كى اذهب الى المترو اركب مواصلة الى " الطالبية " , ثم الى "المساحة" , ثم الى "المترو", و هذا ما حدث تقريبا منذ ثلاث ايام معى , عندما اردت الذهاب الى المترو , لا يوجد اى ميكروباس يريد الوقوف لى او لمن حولى , لدرجة انى فى النهاية قلت للسائق اين ستذهب اذن و انا اركب معك , فقال : الطالبية , و نظرا لان الطالبية قريبة منى ذهبت الى هناك و تكررت نفس المهزلة , كلما اشاور لميكروباس للمترو لا يقف , فقلت له اين ستذهب , فقال: المساحة , ركبت الى المساحة و عندها نزل الجميع , و طبعا كان الوقت اتاخر جدا , فركبت مواصلة الى المتر و فى هذا الميكروباس الاخير كان المفروض من فيه ينزلوا عند المحافظة لتقسيم المسافة , فالناس نزلت الا امرأه قالت للسائق لن انزل الا عندما تلف من اى ملف , قلت لنفسى خلاص كملت , السائق لن يستمر فى سيره و خاصة بعد وصلة الاستغفار التى على لسانه تعبيرا عن ضيقه الشديد لما فعلته هذه المرأه , و لكن الحمد لله اطمئن قلبى عندما وجده يحمل للجيزة و الحمد لله نزلت المترو و بعد ذلك ركبت المترو و ذهبت للكلية و بعدما انتهيت من المحاضرة اذا بناس مجتمعة , يا ترى مجتمعين على كيلو لحمة و لا ايه؟
سنعرف الان
فاروق حسنى
تصريحات فاروق حسنى وزير الثقافة لرفضه الحجاب و اعتباره ان هذا الحجاب عوده للوراء , لم اتعجب كثيرا من هذا التصريح , لان مثل هذا التصريح متوقع من مثل هذا الشخص , لا اعلم اى ثقافة يتكلمون عنها , ثقافة العرى و الاباحية , حسبنا الله و نعم الوكيل على هذه الثقافة التى ضيعت عقول الشباب. اليس من الممكن ان تكون هذه الثقافة هى سبب من اسباب :
احداث التحرش
التى انتشر عنها الكلام فى الاونة الاخيرة , لم اريد فى اول الامر التحدث عن هذا الامر لكثرة تناوله و لكننى لم اجد فى معظم الكلام حلول لهذه المشكلة الا القليل جدا , بالاضافة الى رجوع هذه المشكلة و مثلها من الجرائم الى الفقر , الى متى سيظل الفقر شماعة نعلق عليها اخطائنا ؟!, مع ان الرسول صلى الله عليه و سلم فى خطبة الوداع كان لا يخشى علينا الفقر و لكن يخشى علينا الدنيا ان نتصارع عليها كما تصارع عليها الذين من قبلنا فتهلكنا كم اهلكتهم , و هذا فى وجهة نظرى هو السبب الرئيسى لمثل هذه الجرائم , فالتصارع على الدنيا و الجرى وراء ملذاتها و شهواتها الحقيرة هى التى اهلكتنا , لا الفقر , و ان كان طبعا الفقر هو عامل من العوامل الا انه ليس الرئيسى من وجهة نظرى : المهم نأتى الى الحلول الان:
على المستوى الشخصى : التقرب الى الله عز و جل و تزكية النفس من حين الى اخر كى نرتقى و ترتفع بها , فتبعد عن السوء و تكره الفحش من القول و العمل , و لا تأتى بشىء الا بما احله الله عز و جل , و نتذكر اننا فى هذا العصر " يوسف فاستعصم", فنغض ابصارنا و نصوم اثنين و خميس بنية كبح شهوات النفس و نلجأ الى الله عز و جل و نتضرع له .
على الدعاة: آن الاوان عليهم ان يوضحوا هذا الاسلام بمفهومه الشامل الصحيح , الاسلام الصلاة العمل السلوك الاخلاقيات العفة الطهارة , لا اللحية و النقاب فقط , بل الاسلام ككل , الاسلام كما انزله الله ليس كما نريد نحن , فعلى الدعاة ان يتقوا الله عز و جل فى هذا الامر.
على وسائل الاعلام : ان توقف الاباحية الزائدة فيما تقدمة , و تتقى الله عز و جل , فكل شىء الان اصبح فى الاعلان له اشارات اباحية تثير الغرائز , فنجد اعلان معجون الاسنان كى يلتقى الفتى بالفتاة و نجد فى الاخر برائحة فمهم رسموا قلب , ما هذا التخلف الذى اصبحنا فيه كى ننظر لكل شىء بهذا المنظور , ليس هذا معناه اننا ضد الحب , و لكن ليس هذا اصلا بحب , هذا ليس الا هراء و وهم للشباب كى تثار غرائزهم و لا يفكرون فى شىء الا الحب , فلا بفكرون فى اصلاح امة و لا اصلاح انفسهم حتى , فنجد فى اعلان الجبنة , طفل و طفلة يجلسون بجانب بعض و بيحبوا بعض , نجد فى اعلان للزبادى اتنين بيحبوا بعض و لكن من يجلس معها بتحب الزبادى اكثر منه! , هذا غير الافلام و المسلسلات الاباحية , اننى اعلم ان منا من سيقول الان : "من لا يريد ان يتفرج فعليه ان يقلب القناة" , و لكن ماذا سنستفيد؟! , نعم سنستقفيد نحن على المستوى الشحخصى و لكن هل نحن علينا ان نهتم فقط بانفسنا ؟!, و هل عندما سنقف امام الله عز و جل سيسألنا فقط عن انفسنا , ام سيسألنا عن المنكر الذى رأيناه و لم نتحرك لاصلاحه .
على المستوى التعليمى: يجب ان تتغير هذه الوسائل العقيمة التى اعتمدت على الحفظ اكثر من اعمال العقل , التى جعلت العقل يتخلف اكتر من انه يتقدم , و لماذا ايضا لا يضع المسئولون مادة مثلا تسمى سلوكيات او اخلاقيات , تدرس منذ الصغر الى الاطفال بتعليم خلق كالامانة و عدم الغش ثم تزداد هذه الاخلاقيات كلما كبر الطفل , و اصبح شاب , لماذا لم يفكروا فى شىء كهذا قبل ان يفكروا فى تدريس مادة للجنس , يفكروا فى مادة لتدريس الاخلاقيات اولا.
على الحكومة : ان توفر فرص العمل للشباب و تجعلهم هم من يبنون المصانع و يزرعون اكلهم بدل من ان نستورده من اسرائيل.
ان الاوان كى نصلح من انفسنا و فيمن حولنا بقدر ما نستطيع , و ان نطبق هذا الاسلام بشكله العملى , فلا يكون بمثابة شعارات ننادى بها و فى ابسط المواقف لا نعمل به , فنحن نريد نماذج للاسلام
الامتحانات
الحمد لله اتقدمت اكثر , كانت الاول فى السابع عشر من ديسمبر اصبحت الان فى اليوم الرابع عشر , الحمد لله على كل حال , و مازلنا نكتب ابحاث , كل دكتور يطلب لمادته بحث او اثنين او ثلاثه و كأننا نذاكر مادته فقط , ان شاء الله عندما اصبح دكتورة فى الجامعة سأطلب بحث واحد فقط من الطلاب كى يخرجوا كل ابداعهم و طاقتهم فى هذا البحث بدلا من ان يكتبوا ثلاث ابحاث و هم لا يعلمون ماذا يكتبون , و ما الغرض من وراء ذلك , بل يصل الامر احيانا ان الطلاب ينقلوا الابحاث من بعض , فهل هذا ما يريدونه الدكاترة ؟!, ام يريدون فقط مجرد اوراق مكتوب عليها اسماء سيأخذونها كى يكتبوا درجات اعمال السنة ثم تلقى هذه الاوراق بعد ذلك فى القمامة ؟!, دعواتكم ان ربنا يوفقنا جميعا فى الدنيا و الاخرة
كفى ذلك اليوم , قالقد كتبت معظم ما اريد , و مازال للحديث البقية , السلام عليكم و رحمة الله

10 comments:

الجحيم هو الحقيقه said...

السلام عليكم
حمد لله على سلامتك وربنا يعينك
كل موضوع من اللى انته عا ملهم يا هندسه لازم تعملى بو ست مخصوص لان دى مش حا جا ت نمر عليها مر الكرام
رجاء
تحيا تى

islam said...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مررت سريعا على كلماتك,وأظن أنها موضوعات تستحق ربما ليس طرحا جديدا وإنما محاولة لربطها والوصول إلى السر الكامن ورائها جميعا
كما جئت لأترك لك رابط مدونتى الجديدة "تأملات حالمة"..وهو
http://tamlat-halemh.blogspot.com/
إلى لقاء قريب بإذن الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

Anonymous said...

من الاخر كده
بلوج تحفه بجد
والبوست جميل جدا

moslma said...

الجحيم هو الحقيقة
سنضع كلامك فى الاعتبار
اسلام
عندك حق , فاكيد هناك سر كامن وراء هذه الاحداث , و هو فى وجهة نظرى توغل الدنيا فى القلوب
و مبروك على مدونتك الجديدة
شاعنونة
جزاكى الله كل خير على هذه المجاملة الرقيقة و بعدين يا شعنونه دا بعض ما عندكم , انتى كمان البلوج بتاعك تحفة

Anonymous said...

السلام عليكم ... مدونتك جميلة جدا

مدونة اعجبتنى وتصلح ان تقرأ
http://kuw2002.blogspot.com/
http://kuw2002.blogspot.com/
http://kuw2002.blogspot.com/

Noran said...

يا.. يا مسلمة ...و أنا أقول الموصلات منورة ليه فى شارع الهرم الصبح !!!!!ا

كلنا بناعنى من نفس المشكلة ..بس ماتلوميش السواق الفقير البيجرى الصبح وراء رزقه ..لومى ناس تانية

السواق ده شهم وعنده دمزى كل الناس ..بس الفقر و الحالة التعابنة هم الجعلوه يبقى جشع وبيدور على أى طريقة يكسب منها


أجمل شئ فى كتاباتك ..تقديم الحل دائما
بس صدقنى الكانوا فى وسط البلد و أحداث التحرش ..هم أكيد مش متعلمين محترم ..ومش بعيد يكونوا ميعرفوش ربنا كويس ..ومش متربين..
ولازم نعرف أنهم بيمثلوا الطبقة المنخفضة أو الضايعة من الشعب
.......
....
بالنسبة للإمتحنات و الأبحاث ..لو كنت دكتورة فى يوم من الإيام(إن شاء الله ) ,,متنسيش تبعدى إمتحان مادتك عن باقى المواد ...عشان نلحق نذكرها
........
تحياتى لكتابتك

Anonymous said...

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته00
تدوينة أكثر من رائعة وأسلوبها جمييل جدا خاصة في ترتيب الأفكار 00
بالنسبة للمواصلات00وطن ينعدم فيهالنظام لا ننتظر من مواصلاته شيئا مريحا 00النظام يامصر 00النظاااام00كما قالها زنجولا 0

فاروق حسني 00تافه يتحدث في أمور العامة (رويبضة يعني) 00كما قالها 00خير الخلق أجمعين00عليه الصلاة والسلام0

الحلول جميلة جدا 00وتتلخص في كلمة واحدة 00التربية0

بالنسبة للإمتحانات 00ربنا يوفقك ويوفقنا جميعا دنيا وآخرة 00عايزينك كده دكتورة بجد 00
مع تحياتي 00
والسلام عليكم0

moslma said...

السلام عليكم
نوارن
سامحينى يا نوران فى لوم هذا السائق الفقير , بس يا نوران لو كل واحد استغل التانى بحجة الفقر يبقى اصلا مش هنعيش و هنبقى اسوء من الغابة , لازم الوم هذا السائق , و الوم كل واحد بيستغل الاخر , تخيلى كده اننا علقنا كل حاجة على الفقر و كل واحد استغل التانى , هيبقى ايه حالنا؟!, اما بقى بتوع احداث التحرش , فمش شرط انهم يكونوا هم الطبقة الضائعة فى المجتمع بسبب الفقر , و الدليل ان فى احداث اسوء من هذا الحدث بنسمعها عن اصحاب الاملاك و الاغنياء , ما غنى الا الله , اذن المشكلة الاساسية مش فى الفقر يا نوران , و مش فى انهم طبقة ضائعة , المشكلة كما ذكرت فى البوست هو توغل هذه الدنيا فى القلوب حتى ضعنا فى شهواتها , فكما ذكرت ان الرسول صلى الله عليه وسلم كان لا يخشى علينا الفقر و لكن الدنيا , طبعا بجانب الاسباب الاخرى كفساد الاعلام و التعليم الى بيكونوا جزء كبير من ثقافة و سلوكيات المجتمع , و اسباب اخرى غير ذلك
ان شاء الله عندما اصبح دكتورة هتكونى اكيد اتخرجتى يا نوران , عالعموم هبقى افتكر نصيحتك دى عشان ابنائك ان شاء الله
د/احمد:
التربية
فعلا هذا هو الحل , و لكن اثر التربية كما نعلم جميعا انه لا يظهر بين يوم و ليلة و التربية ايضا ترتبط بعوامل خارجية تتاثر بها كاعلام و تعليم وغيره و لكى يحدث تربية سليمة فيجب ان يكون هناك اصلاحات فى النواحى الاخرى بالتوازى , جزاك الله كل خير على هذه الدعوات
و دعوانك انى اصبح دكتورة بجد ان شاء الله

الناي الحزين said...

السلام عليكم
مسلمة اعذريني بقالي فترة مادخلتش البلوج بتاعك بس سامحيني والله الدنيا مشاغل
بس والله موضوعاتك جمييييييييله

وفعلاان لو كل انسان حاقظ علي دينة ومبادئه مش هتبقي في مشكله وهنرتقي مش كل واحد يصادف ازمة يستسلم ويعلق خطأه علي اي
شماعة"فقر /بطاله/......."ولا ايه؟؟



السلام علي من اتبع الهدي

وربنا يهدي الجميع

moslma said...

الناى الحزين
ازيك يا عزيزتى
لا داعى لذلك فانا مقصرة ايضا جدا معكى و لكن كما قلتى الدنيا مشاغل و امتحانات
اسعدينى بمرورك و ربنا يكرمك و يوفقك فى الدنيا و الاخرة